القائمة الرئيسية

الصفحات

 الربح من اللغة العربية الجزء 2 | VERBLING

أعلنت Verbling عن طرح خدمات إضافية لأول مرة ، بما في ذلك تضمين تسع لغات يمكن تعلمها وتعليمها ، بالإضافة إلى محادثات جماعية لبناء مدارس افتراضية ، من خلال ربط متعلمي اللغة بمتحدثين أصليين عبر الدردشة المرئية عبر الإنترنت.

كان الموقع يدعم في البداية لغتين فقط: الإنجليزية والإسبانية ؛ ومع ذلك ، فهو يدعم الآن عددًا من اللغات الأخرى ، بما في ذلك الإيطالية ، والفرنسية ، والألمانية ، واليابانية ، والبرتغالية ، والعبرية ، والروسية ، والصينية الماندرين ، والأهم للمستخدمين العرب ، اللغة العربية. وهذا يرفع إجمالي عدد اللغات المدعومة إلى 11. صرح مؤسس الموقع "مايكل بيرنشتاين" أن هذه اللغات الجديدة هي الأكثر شعبية بين المستخدمين وتعكس اللغات الأكثر انتشارًا في العالم.

صرح الشريك المؤسس للموقع أن عدد الجلسات التي يقوم بها مستخدمو الموقع شهريًا يتجاوز 50000 ، وأن هذه الجلسات قد زادت بنسبة 317 في المائة عن الشهر السابق ، وأنه من المتوقع أن تنمو بشكل أكبر بحلول نهاية العام التالي لـ إضافة دعم لغة جديدة.

يحتوي الموقع الآن على خيار دردشة فيديو جماعية يستخدم خدمة "Hangout" من  Google من الممكن الآن إنشاء دورات وفصول دراسية قائمة بذاتها يقوم بتدريسها أحد معلمي الموقع الرسمي الحاصلين على أوراق اعتماد للتدريس.

قال بيرنشتاين إن خدمة الدردشة الجماعية بالموقع كانت تثير القلق حتى توصلت Google إلى حل ، والذي يمكن اعتباره فصلًا دراسيًا افتراضيًا ، ومناسبًا لتقديم دروس جماعية للطلاب في أيام وفصول معينة ، والتي تبدو أكثر إمتاعًا من حضور محاضرة حقيقية .

تهدف الخدمة إلى تعزيز الشعور بالحب والتواصل بين مستخدميها من خلال السماح لهم بالتواصل مع زملائهم في العمل عبر الدردشة النصية. يمكن للمستخدمين أيضًا إرسال دعوات صداقة باستخدام الموقع لتشجيعهم على تطوير اتصالات مهنية وتعليمية مع الأفراد المناسبين. فقط في حالة أن الفيديو مهين للبعض ، يسمح الموقع للمستخدمين بإجراء مكالمة صوتية.

اقترح برنشتاين أن الطلاب في جلسة Hangout قد يدفعون رسومًا متواضعة لضمان حصولهم على مقاعد في الفصل الدراسي حيث يتعلمون عادةً.

VERBLING

تتمثّل رؤية موقع VERBLING في تمكين الأفراد من جميع أنحاء العالم من أن يطوّروا مهاراتهم في اللغات الأجنبية، حيث يقعّ مقرّ هذا الموقع في الولايات المتحدة الأمريكية، إلاّ أنّ المدرّسين والطلاب المسجّلين فيه متوزّعون في جميع أنحاء العالم.

يتمّ عرض دروس اللغة في هذا الموقع من خلال المحادثة عبر الفيديو، حيث يمكن للطلاب التعلّم من أيّ مكان وفي أيّ وقت، نظرًا لأن المعلّمين متاحون على مدار الساعة مغطّين بذلك مختلف المناطق الزمنية. يتوافر على هذا الموقع ما يزيد على 10 لغات من بينها اللغة العربية، وتترواح أسعار التدريس ما بين 7 إلى 30 دولارًا للساعة.

يعتبر هذا الموقع من المواقع العالمية التي تسمح لك بتعليم اللغة العربية عن بعد. إنها شبكة عالمية تربط طلاب اللغة بالمدرسين الذين يتحدثون مجموعة متنوعة من اللغات. حيث يمكنك التسجيل في هذا الموقع والبدء في تدريس اللغة العربية على الفور. ليس ذلك فحسب ، بل يهدف الموقع أيضًا إلى تعريف الطلاب بثقافة الأمة التي يدرسون فيها ، مما يضمن حصولهم على تجربة تعليمية غنية ومثمرة. 

رابط الموقع من هنا 


أنت الان في اول موضوع
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات